القائمة
🔎 البحث 🌎 AR 🔑 دخول الاشتراك

مضادات الأجسام HTML5

QR code
الاشتراك

ملخص

تكون الاستجابة المناعية النوعية موجهة ضد نوع معين من مولدات المضاد بتدخل خلايا مناعية مختلفة ذات كفاية مناعية تتكامل أدوارها في القضاء على مولد المضاد.

أصل الخلايا المناعية واكتساب كفايتها المناعية:

توجد الخلايا الأصل للخلايا المناعية في النخاع العظمي الأحمر، وتعد الخلايا اللمفاوية T وB المختصة في الاستجابة المناعية النوعية.

تنضج اللمفاويات B وتكتسب كفايتها المناعية داخل النخاع العظمي، بينما تنضج اللمفاويات T وتكتسب كفايتها المناعية في الغدة السعترية.

تُهاجر اللمفاويات B وT ذات كفاية مناعية لتُخزن داخل الأعضاء اللمفاوية المحيطية (العقد اللمفاوية والطحال).

الاستجابة المناعية النوعية الخلطية:

تُنفّذ الاستجابة المناعية النوعية الخلطية بواسطة مضادات الأجسام المتنقلة في الدم واللمف.

تتحول اللمفاويات بعد تنشيطها إثر تعرفها على مولد المضاد إلى بلزميات مفرزة لمضادات أجسام نوعية لمولد المضاد المثير لهذه الاستجابة.

التعاون الخلوي:

إن تعرف اللمفاويات على مولد المضاد لا يمثل شرطا كافيا لتنشيطها، بحيث يتطلب هذا التنشيط تعاونا فيما بين الكريات اللمفاوية والبلعميات الكبيرة. يترتب عن هذا التعاون تنشيط LT4 التي تتحول إلى LTH تفرز سيتوكينات منشطة للمفاويات T وB والبلعميات.

مراحل الاستجابة المناعية النوعية:

تتم الاستجابة المناعية النوعية سواء ذات المسلك الخلطية أو المسلك الخلوي عبر المراحل الآتية:

  • الحث أو التحريض؛
  • التضخيم؛
  • التنفيذ.

أنقر على زر أو أو أو للإبحار في العرض المتحرك.

أهداف التعلم

  • تعرف آلية إبطال مفعول العوامل المعدية بواسطة الخلايا المناعية النوعية: اللمفاويات B.
  • تحديد دور مضادات الأجسام.

كلمات البحث

للمزيد من المعلومات

يستدعي دخول مولدات المضاد إلى الجسم تدخل الخلايا المناعية النوعية تسمى اللمفاويات. تعرف وإبطال مفعول هذه…

الرجاء الإشتراك